شرح قول الله تعالي - ولا تحسبن اللَّه غافلا عما يعمل الظالمون

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

>

default شرح قول الله تعالي - ولا تحسبن اللَّه غافلا عما يعمل الظالمون

مُساهمة من طرف 

امين
في الإثنين مايو 06, 2013 12:55 am



قال الله تعالي (وَلا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غَافِلا
عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ ۚإِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ
تَشْخَصُ فِيهِ الْأَبْصَارُ )


شرح الايه ::
هذا وعيد شديد للظالمين وطيَّب نفسَه
دعوه إلى الصبرللمظلومين

يقول تعالى: " وَلَا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غَافِلًا عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ "
حيث أمهلهم وأدر عليهم الأرزاق
وتركهم يتقلبون في البلاد, آمنين مطمئنين.
فليس في هذا, ما يدل على حسن حالهم
فإن الله يملي للظالم ويمهله, ليزداد إثما
حتى إذا أخذه, لم يفلته "

وأَنَّ تَأْخِير الْعَذَاب لَيْسَ لِلرِّضَا بِأَفْعَالِهِمْ
بَلْ سُنَّة اللَّه إِمْهَال الْعُصَاة مُدَّة


والظلم - ههنا - يشمل الظلم فيما بين
العبد وربه, وظلمه لعباد الله.


"إنَّمَا يُؤَخِّرهُمْ" بلا عَذَاب
" إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الْأَبْصَارُ
" أَيْ لا تُغْمَض ابصارهم مِنْ هَوْل مَا تَرَاهُ ابصارهم
فِي ذَلِكَ الْيَوْم. " أَيْ مِنْ شِدَّة الْأَهْوَال
يَوْم الْقِيَامَة "


وقيل ::إِنَّمَا يُؤَخِّر عِقَابهمْ وَإِنْزَال الْعَذَاب بِهِمْ
إِلَى يَوْم تَشْخَص فِيهِ أَبْصَار الْخَلْق وَذَلِكَ يَوْم الْقِيَامَة




الايه 43 قال تعالي ((مُهْطِعِينَ مُقْنِعِي
رُءُوسِهِمْ لَا يَرْتَدُّ إِلَيْهِمْ طَرْفُهُمْ ۖ وَأَفْئِدَتُهُمْ
هَوَاءٌ ))


شرح الايه ::
ثُمَّ ذَكَرَ تَعَالَى كَيْفِيَّة قِيَامهمْ (الظالمين )
مِنْ قُبُورهمْ وَعَجَلَتهمْ إِلَى قِيَام الْمَحْشَر
فَقَالَ "مُهْطِعِينَ" أَيْ مُسْرِعِينَ
وقيل : الْمُهْطِع الَّذِي يَنْظُر فِي ذُلّ وَخُشُوع

قَالَ اِبْن زَيْد : الْمُهْطِع الَّذِي لايَرْفَع رَأْسه

مُقْنِعِي رُءُوسِهِمْ اي رَافِعِي رُءُوسهمْ
يَنْظُرُونَ فِي ذُلّ . وَإِقْنَاع الرَّأْس رَفْعه


وَيُقَال أَقْنَعَ إِذَا رَفَعَ رَأْسه وَأَقْنَعَ إِذَا
طَأْطَأَ رَأْسه ذِلَّة وَخُضُوعًا
وَالْآيَة مُحْتَمِلَة الْوَجْهَيْنِ


"لا يَرْتَدُّ إِلَيْهِمْ طَرْفُهُمْ" أَيْ أَبْصَارُهُمْ
ظَاهِرَة شَاخِصَة (مُرتفعة )
مُدِيمُونَ النَّظَر لا يستطيع ان يغلق
عينيه لَحْظَة لِكَثْرَةِ مَا هُمْ فِيهِ مِنْ الْهَوْل


" وَأَفْئِدَتُهُمْ هَوَاء " أَيْ وَقُلُوبهمْ خَاوِيَة
خَالِيَة لَيْسَ فِيهَا شَيْء من شده
الْخَوْف
ولكنها مملوءة من كل هم وغم
وحزن وقلق.

و قَيل : هَوَاء لَيْسَ فِيهَا شَيْء
خَرَجَتْ مِنْ صُدُورهمْ فَنَشِبَتْ فِي حُلُوقهمْ

توقيع : امين







{
}



avatar

امين
رتبة امين
رتبة امين

اوسمة الطبخ :
الاوسمة :
عدد المساهمات.. :
دولتي.. :
نقاط............. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

>

default رد: شرح قول الله تعالي - ولا تحسبن اللَّه غافلا عما يعمل الظالمون

مُساهمة من طرف 

فهد الجوهري
في الإثنين مايو 06, 2013 12:59 am

بكل احساس بكل مودة بكل عنان بكل عطرا اطلقه انت ج مميزة
سلمت اناملك لكل ما سطرت هنا
توقيع : فهد الجوهري




ــــــــــــــــــ
مؤلم .....عندما نبكي ب شده
وحينما يسالوننا لم البكاء
نصمت وكاننا قد صفعنا..
ليس استغرابا لــ السؤال
ولاخوفا من الاجابه
ولكن لان الحروف الـ ثمانيه و العشرون
لن تصف حجم الالم الذي يحتوينا
فـــ نصمت
ـــــــ



{
}


ــــــــــــــــــ
مؤلم .....عندما نبكي ب شده
وحينما يسالوننا لم البكاء
نصمت وكاننا قد صفعنا..
ليس استغرابا لــ السؤال
ولاخوفا من الاجابه
ولكن لان الحروف الـ ثمانيه و العشرون
لن تصف حجم الالم الذي يحتوينا
فـــ نصمت
ـــــــ

avatar

فهد الجوهري
المدير العام
المدير العام

اوسمة الادباء :
الاوسمة :
عدد المساهمات.. :
رقمك المفضل :
مزاجي :
دولتي.. :
الجنس......... :
نقاط............. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

>

default رد: شرح قول الله تعالي - ولا تحسبن اللَّه غافلا عما يعمل الظالمون

مُساهمة من طرف 

امين
في الإثنين مايو 06, 2013 9:07 pm

اسعدني مروركم الراااائع
توقيع : امين







{
}



avatar

امين
رتبة امين
رتبة امين

اوسمة الطبخ :
الاوسمة :
عدد المساهمات.. :
دولتي.. :
نقاط............. :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى